أهلا وسهلا بكم, يرجى التواصل معنا لإعلاناتكم التجارية

انت الآن تتصفح منتديات حبة البركة

العودة   منتديات حبة البركة > القسم االعلاجي > قسم التصلب اللويحي المتعدد الـــ MS > آخر الأخبار والأبحاث عن التصلب
آخر الأخبار والأبحاث عن التصلب كل ما يتعلق بآخر المستجدات عن مرض التصلب المتعدد وعلاجاته

إضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-11-2024, 03:28 PM   #1


الصورة الرمزية مجموعة انسان
مجموعة انسان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 العلاقة بالمرض: مصابة
 المهنة: لا شيء
 الجنس ~ : أنثى
 المواضيع: 53073
 مشاركات: 6368
 تاريخ التسجيل :  Aug 2010
 أخر زيارة : اليوم (10:54 AM)
 التقييم :  95
 مزاجي
 اوسمتي
التميز مشرف مميز 
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 9,478
تم شكره 17,570 مرة في 8,937 مشاركة
افتراضي الخلايا النجمية – لاعبون جدد في التسبب في مرض التصلب المتعدد؟ 




في الجهاز العصبي المركزي لها شكل يشبه النجمة تتشكل من تغصنات تشع من جسم الخلية. العديد من الخلايا النجميَّة هي سُوق تقع في الطبقة الجزيئية للمخيخ. تُشتق الخلايا النجمية من السلالات المنقسمة في المادة البيضاء للمخيخ بعد الولادة. يمكن أن تختلف التَغَصُّنات بين الخلايا العصبية.
يتم تمثيل أنسجة الجهاز العصبي المركزي بالخلايا العصبية (الخلايا العصبية) والخلايا الدبقية (الخلايا الدبقية الصغيرة والدبقية الكبيرة).
تشمل الخلايا الدبقية الكبيرة الخلايا البطانية العصبية والخلايا الدبقية قليلة التغصن والخلايا النجمية.
حتى وقت قريب نسبيًا، كان يُعتقد أن خلايا الجهاز المناعي فقط هي التي تلعب دورًا رئيسيًا في التسبب في مرض التصلب العصبي المتعدد.
تشير الأبحاث الحديثة إلى أن الخلايا النجمية لديها شكل من أشكال "الذاكرة المناعية" التي قد تساهم في تفاقم مرض التصلب العصبي المتعدد.
تستجيب الخلايا النجمية للعوامل الالتهابية التي تطلقها الخلايا المناعية عن طريق الدخول في حالة رد الفعل للمساعدة في الشفاء من الإصابة.
ولكن عندما يصبح مزمنا، فإنه بدلا من ذلك يعزز الالتهاب وتلف الأنسجة.
مثل خلايا الجهاز المناعي، يمكن للخلايا النجمية أن تتذكر المحفزات الالتهابية التي تعرضت لها سابقًا وتستجيب بقوة أكبر عند مواجهة مثل هذه التهديدات المتصورة مرة أخرى.
يتم تحقيق هذه "الذاكرة المناعية" للخلايا النجمية من خلال الإنزيم الأيضي ATP-citrate lyase (ACLY)، الذي ينتج أنزيم الأسيتيل A، والذي يستخدمه لاحقًا هيستون أسيتيل ترانسفيراز p300 للتحكم في إمكانية الوصول إلى الكروماتين.
وخلال الدراسة، لوحظ أن انخفاض نشاط هذه الإنزيمات يساعد في تقليل الالتهاب في نموذج تجريبي لمرض التصلب العصبي المتعدد.
ومن خلال سلسلة من التجارب، وجد الباحثون أن هذه "الذاكرة المناعية" للخلايا النجمية ترجع إلى عمليات جينية معينة داخل الخلايا.
في هذه الحالة، تم العثور على زوج من الإنزيمات -p300 وATP سيترات لياز (ACLY) - ليكونا المحركين لهذه "الذاكرة المناعية" التي يتم التحكم فيها جينيًا.
بشكل أساسي، فإنها تزيد من نشاط الجينات المرتبطة بالالتهاب في الخلايا النجمية عند تعرضها لمحفزات متكررة من الخلايا المناعية.
لقد تم اقتراح أن "الذاكرة المناعية" للخلايا النجمية قد تكون آلية رئيسية تكمن وراء دور هذه الخلايا في الأمراض الالتهابية العصبية مثل مرض التصلب العصبي المتعدد، حيث يوجد تسلل قوي للخلايا المناعية إلى الدماغ من الدم.
يمكن استخدام البيانات الجديدة التي تم تحديدها في المستقبل لتطوير جزيئات دوائية جديدة لعلاج مرض التصلب العصبي المتعدد.

ساعد في النشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك





 
 توقيع : مجموعة انسان







رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
مرحبا أيها الزائر الكريم, قرائتك لهذه الرسالة... يعني انك غير مسجل لدينا في الموقع .. اضغط هنا للتسجيل .. ولتمتلك بعدها المزايا الكاملة, وتسعدنا بوجودك

الساعة الآن 10:55 AM.


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2024